U3F1ZWV6ZTQwNTc4ODgxMl9BY3RpdmF0aW9uNDU5NzAzMTIwMA==
recent
أخبار

القولون | أعراض القولون وطرق العلاج | حبوب القولون والتهاب القولون

القولون | أعراض القولون وطرق العلاج | حبوب القولون والتهاب القولون

القولون وأعراض القولون وطرق العلاج | التهاب القولون

آلام القولون هى حالة مَرضية مُزعجة، قد تأتي بشكل عارض أو تستمر طويلًا ويصاحبها أعراض، مثل انتفاخ البطن وإسهال أو إمساك.. فما هى أسباب آلام القولون؟، وقبل أن نتطرق للإجابة على هذا السؤال وتقديم الحلول المتعددة، لابد أن نعرف أولاً، ما هو القولون؟

القولون هو جزء من الأمعاء الغليظة الموجودة بالجهاز الهضمي، والذي يأتي دوره بعد تكسير الطعام الموجود بالمعدة فيتم امتصاصه من قبل الأمعاء الدقيقة، ثم تمر المواد الغذائية غير القابلة للهضم إلى القولون الذي يعتبر مسؤولاً عن امتصاص المتبقي من المياه والأملاح والفيتامينات وأي عناصر غذائية أخرى، ثم تكثيفها في صورة صلبة على شكل براز، ويمرر البراز من القولون إلى المستقيم حتى يتم اخراجها.

أعراض آلام القولون


آلام أو مغص بالمعدة، إمساك، إسهال، انتفاخ، غازات، تشنج، إعياء وميل إلى القيء.

أسباب آلام القولون


القولون عرضة دائما لالتهابات والاضطرابات، والتي تحدث غالبًا بسبب:

1.     أنظمة الرجيم أو الدايت التي تهدف لفقدان الوزن.
2.     الضغط العصبي والتوتر.
3.     الروتين اليومي.
4.     تناول بعض الأدوية.
زيارة الطبيب

يُرجى الرجوع إلى الطبيب إذا كنت تعاني تغييرا مستمراً في عادات الأمعاء أو إذا كنت تعاني علامات وأعراضاً تشبه ما يلي:

1.     ألم في البطن.
2.     الدم في البراز.
3.     الإسهال المستمر الذي لا يستجيب إلى الأدوية المصروفة دون وصفات طبية.
4.     الإسهال الذي يوقظك من النوم.
5.     حمى مستمرة ليس لها مبرر لأكثر من يوم أو يومين.
الأسباب

يظل السبب الدقيق الكامن وراء الإصابة بالتهاب القولون التقرحي غير معروف. في السابق، كان يشتبه في النظام الغذائي والضغط النفسي، ولكن الأطباء يعرفون الآن أن هذه العوامل قد تتفاقم ولكن لا تسبب التهاب القولون التقرحي.

يعد أحد الأسباب المحتملة وجود خلل وظيفي في الجهاز المناعي. عندما يحاول جهازك المناعي محاربة فيروس أو بكتيريا تغزو الجسم، تتسبب الاستجابات المناعية غير الطبيعية في أن يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة الخلايا الموجودة في الجهاز الهضمي أيضًا.

كما يبدو أن الوراثة تلعب دورًا في جعل التهاب القولون التقرحي أكثر شيوعًا في الأشخاص الذين لديهم أفراد من العائلة مصابون بهذا المرض. ومع ذلك، أغلب الأشخاص المصابين بالتهاب القولون التقرحي ليس لديهم تاريخ عائلي للإصابة بالمرض.

المضاعفات

تتضمن مضاعفات التهاب القولون التقرحي المحتملة:

1.     نزيف شديد
2.     ثقبًا في القولون
3.     جفاف حاد
4.     مرض الكبد ( نادر)
5.     فقدان العظم (هشاشة العظام)
6.     التهابًا في الجلد، والمفاصل والعينين
7.     زيادة خطر الإصابة بسرطان القولون
8.     تورمًا سريعًا في القولون (تضخم القولون السُمي)
9.     زيادة خطر الإصابة بالجلطات الدموية في الأوردة والشرايين.

علاج آلام القولون


النظام الصحي للوقاية من آلام القولون:

أولًا: التقليل من تناول أطعمة معينة

·        اللحوم الحمراء.
·        الأطعمة المقلية.
·        السكر المكرر والكربوهيدرات المعالجة.
·        الكحوليات.
·        القهوة.

ثانيًا: تغيير الروتين الغذائي اليومي

القضاء على بعض العادات غير الصحية التي تتبعها يوميًا مثل: التدخين، الجلوس لفترات طويلة، ضرورة وجود بيئة عمل مستقرة.

ثالثًا: الأدوية التي تتناولها

يجب أن تراجع جميع الأدوية التي تتناولها بشكل يومي، مع طبيبك المختص ومن الأفضل التوقف عن استخدام الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية مثل الأسبرين، ايبوبروفين لأنها يمكن أن تحفز أو تزيد التهاب بطانة الأمعاء.

رابعًا: أهمية الألياف

يجب تناول كمية كبيرة من الألياف يوميًا لأنها تحفز عملية إخراج المواد السامة والنفايات من الجسم، كما تحد من الشعور بالإمساك والالتهابات التي تحدث، وجود كمية كافية من الألياف يسهل عملية إخراج البراز بدلا من أن يكون صعبا ومؤلما، و يقلل خطر الإصابة بـ( الفتق- البواسير- سرطان القولون- السمنة- توسع الأوردة- ضغط الدم المرتفع)، تتعدد مصادر الألياف ويمكن الحصول عليها من الخضروات والفاكهة والقمح.

خامسا: المياه ضرورية

جفاف الجسم يمكن أن يصيبك بصلابة البراز والشعور بالألم عند خروجه، وأوصى الباحثون بضرورة تناول ما لا يقل عن 8 أكواب من المياه يوميًا لتجنب كل هذه المضاعفات.




الاسمبريد إلكترونيرسالة