U3F1ZWV6ZTQwNTc4ODgxMl9BY3RpdmF0aW9uNDU5NzAzMTIwMA==
recent
أخبار

أنصحكم بتناول الطحينة الآن طحينة السمسم | تقليل الوزن وعلاج ووقاية

أنصحكم بتناول الطحينة الآن طحينة السمسم | تقليل الوزن وعلاج ووقاية

ما هى الطحينة

تعتير الطحينة من الأغذية الغنية بالأحماض الدهنية المفيدة، والتى تشتمل على أوميجا 3 وأوميجا 6،
 وكذلك تحتوى على كميات من البروتين والبوتاسيوم والمنجنيز والكالسيوم
 والحديد والصوديوم والألياف الغذائية. تنقسم الطحينة، والتي تتكون
 في الأصل من السمسم المحمص المطحون،

 إلى نوعين، الأول يكون
 فيها السمسم غير مقشر، وهي الأكثر فائدة،
 والثاني، ويكون فيها السمسم مقشرا.

الطحينة هي عبارة عن عصارة حبوب السمسم، حيث يتم استخراجها من خلال
 عملية عصر حبوب السمسم بعد القيام بتنظيفها وتحميصها أو يمكن عصرها
 بدون تحميص، فالسمسم نبتة زيتية، تحمل البذور في ثمارها وتتشق
 وتنثرها أثناء نضجها أو بعد النضوج التام ،

يطلق الناس على الطحينة
 أسماء عدة حسب المنطقة، ففي العراق يطلق عليها الراشي،
 أو الرهش، وفي بلاد الشام تدعى الطحينية.

فوائد الطحينة الصحية


 تقليل ضغط الدم

تحتوي الطحينة على نسبة جيدة من البوتاسيوم، والتي يمكن أن تلعب دورا مهما
 في إدارة مستويات ضغط الدم. كما أن مضادات الأكسدة
 الموجودة فيها تسعدا في تقليل الالتهابات.


تحسين صحة القلب

تساعد الطحينة على تحسين صحة القلب، لأن بذور السمسم التي تستخدم
 في تصنيعها غنية بمادة "السمسمولين" التي تساعد على منع أمراض القلب
 والأوعية الدموية، وتزيل الترسبات داخل الشرايين.


تنظيم مستوى الكوليسترول

تلعب الطحينة على تنظيم مستوى الكوليسترول في الدم من خلال مادة "الفيتوستيرول"
 الموجود فيها. وعلى الرغم من أن الطحينة تحتوي على نسبة عالية من
 الدهون، فإنها دهون جيدة ومفيدة للصحة.


المحافظة على التوازن الهرموني

تحافظ الطحينة على التوازن الهرموني، خصوصا لدى النساء اللاتي تجاوزن الأربعين
 من العمر، ويمكن أن تلعب الطحينة دورا مهما أيضا فى
 السيطرة على التقلبات الهرمونية وتقليلها.


تقليل التهابات المفاصل

تعد الطحينة مصدرا مهما للمساعدة في تقليل التهابات المفاصل، لأنها غنية بأحماض
أوميغا 3 الدهنية،
 إذ إن لهذه الأحماض دور محوري في منع ظهور
 التهابات المفاصل في جميع أنحاء الجسم.


تحسين صحة العظام

يحسن تناول الطحينة صحة العظام، وذلك لما تحتويه من معادن مختلفة، مثل النحاس
 والفوسفور والكالسيوم والحديد. وتساعد هذه المعادن على تحسين كثافة العظام
 ومنع ظهور هشاشة العظام مع التقدم في العمر.


تقليل الوزن

تساعد الطحينة على فقدان الجسم للوزن، لأنها تحتوي على البروتين الذي يجعل
 الإنسان يشعر بالشبع، وبالتالي تحد من الحاجة إلى تناول
 وجبات كبيرة وتدفعه إلى تناول وجبات خفيفة.


تعزيز جهاز المناعة

تعزز الطحينة نظام المناعة، خصوصا أنها غنية بعدد كبير من المعادن المفيدة،
 مثل الزنك والسيلينيوم والحديد والنحاس. كما يمكن لهذه المعادن أن تكافح
 الالتهابات الفيروسية والبكتيرية وتسهل إنتاج
 خلايا الدم البيضاء التي تقاوم الجراثيم.


تحسن صحة الدماغ

تلعب أحماض أوميغا 3 وأوميغا 6 الدهنية، التي تحتويها الطحينة، دورا مهما في تطور
 الأنسجة العصبية في الجسم. وهذا يساعد بدوره في تحسين 
صحة الدماغ ويبطئ ظهور مرض الزهايمر.


الحماية من السرطان

تعد الطحينة مصدرا ممتازا لمضادات الأكسدة، والتي لها دور كبير في مكافحة للسرطان.
 وتساعد مضادات الأكسدة في تقليل خطر الإصابة بالسرطان المرتبط بالهرمونات،
 بما في ذلك سرطان الثدي والرحم والمبايض والبروستاتا.


تعتبر الطحينة من العناصر الدهنية، بحيث يتم إنتاجها من طحن بذور السمسم،
كما أن السمسم من أشهر وأقدم التوابل المعروفة على اختلاف الحضارات وتطور العصور.
 تختلف استخدامات السمسم في كافة الدول، فتجدها من ضمن الحلويات،
 وتجدها من ضمن التوابل، والبعض الآخر يستعملها كطحينة.


تُصنع الطحينة من السمسم المحمص والمطحون مع مكونات من الدقيق والزيت،
 وتجعل المكونات الموجودة في الطحينة ذات عنصر صحي وضروري للوجبات. 
تحتوي بذور السمسم على الدهون، وبالتالي الطحينة ستحتوي على كمية 50% من الدهون،
 وهذه الدهون تكون ذات فائدة خصوصا أنها من نوع الدهون الأُحادية
 غير المشبعة، حيث تعمل على تعديل نسبة الكولسترول في الدم.

الاسمبريد إلكترونيرسالة